كتب

كتب

ولد الدفعة والأحلام المسروقة

12 فبراير، 20240 78

      يعقوب (ولد الدفعة): ماذا يأخذ السحرة من الأطفال؟ شعبان الأعمى: يأخذون أحلامهم يعقوب: أحلامهم؟ شعبان: يضع الواحد منهم يده على رؤوس الأطفال ويسحب جميع أحلامهم، فإذا ناموا بعدها لم يحلموا أبداً.. شعبان: قد يسرقون منهم عيونهم أيضاً.. حين يأخذون أحلامك، فلن ترى بعينيك إلا يومك. لن تستطيع أن ترى غدك أبداً، هكذا يأخذون منك العين.. السحَرَة الذين يسرقون الأحلام من الأطفال، تلك الكذبة التي اختلقها أهالي قرية روزكان لمنع أطفالهم من الاحتكاك […]

كتب

بحارنة المحّمرة.. وجع الجنسية

23 نوفمبر، 20230 84

 لا تولد القوانين على سرير من راحة، بل على صفيح ملتهب من تعب. ليست القوانين هِبة مبسوطة من يد السلطة أو الحكم، بل نتيجة طريق طويل من الأوجاع والتضحيات لأفراد وفئات ومجتمعات. وحدهم الضحايا يعبّدون الطريق الطويل نحو تأسيس القانون، صرير وجعهم وأنين شكواهم هو ما يقود إلى إمضائه، وإلى معاناتهم يعود فضل إرسائه لمن سيأتون بعدهم. هذا ما يقودنا إليه كتاب «بحارنة المحمرة… الآباء المؤسّسون للجنسية البحرينية» للدكتور علي الديري، الصادر حديثاً عن مركز […]

كتب

حنين خرائط أحمد رضي.. برق الذاكرة

23 نوفمبر، 20230 83

  ما أجمل أن يروي شاعر بحريني معاصر، حكاية شاعر بحريني من القرن السادس عشر، أن يغرف من تلك الحقبة الغائمة، وبالتقاطاته الفلسفية التي يبرع فيها، يفتح أحمد رضي أسئلة الحنين على الخرائط، الهجرة، الغربة، الذاكرة، الوطن، الصداقة، والحب. أربع حكايات لأربع شخصيات مختلفة، تشترك جميعها في الحنين وتختلف خرائطها، ترتبط حكاياتهم بطريقة عجائبية غامضة وشيقة، لا تكتمل إحداها دون الأخرى. الشخصية الأولى هي الشاعر البحراني أبو البحر الخطّي الذي ولد في القطيف في القرن […]

كتب

شريفة التوبي.. بيرق المهمّشين

23 نوفمبر، 20230 91

    في كتابة التاريخ القديم، لا يحتفِ المؤرخين بغير سير الملوك والخلفاء والقادة، أما البسطاء من الناس، فلا يُرى في سيرهم ما يستحق أن يكتب ويؤرّخ، فهم ليسوا شأناً، وليسوا شيئاً، بل ينظر إليهم أنهم أدوات مبذولة للحكّام والقادة، منذورة لخدمتها والتضحية من أجلها. لا يعتد التاريخ بحكايات هؤلاء ولا معاناتهم ولا أوجاعهم، فهو لا يرى فيهم سوى أتراس صغيرة في عجلات الصراع من أجل السيادة. أمّا الأدب فشأن آخر، ينحاز إلى أولئك المهمّشين، […]

كتب

دارا الزرادشتي.. نور على نور

6 أغسطس، 20220 1,194

يتحدّى طبيب الأسنان عقيل الموسوي نفسه، يدخل عالم الرواية بمهارة طبيب حاذق، يستخدم أدواته المعروفة في جرّاحة الفمّ والأسنان: مرآته الصغيرة التي تكشف موضع النخر في الأسنان، ومسباره الذي لا غنى له عنه في سبر غور النخر وعمقه ومقداره، وما قد ينتج عنه من انهيار الأسنان وتلفها. بهذه الأدوات نفسها يقتحم عقيل الموسوي عالم الرواية، لكن برؤية الباحث في التاريخ والقارئ والناقد، يحاول أن يسبر غور مناطق في التاريخ الإنساني والإسلامي، يلجها بذات مرآته الكاشفة […]

×
تسجيل الدخول / العضوية